زيارات ميدانية للتأكد من تطبيق ضريبة القيمة المضافة

بريدة – عبدالرحمن التويجري:

شدَّد أمين غرفة القصيم زياد المشيقح على الأهمية التي يكتسبها نظام ضريبة القيمة المضافة باعتباره مشروعاً كبيراً ينفذ على مستوى دول مجلس التعاون ويحتاج إلى تضافر الجهود من قبل جميع المكلفين والمستهدفين للوصول إلى النتائج المرجوة منه والتي من أهمها زيادة الإيرادات غير النفطية وتحسين مستوى الإنفاق على المشروعات العامة وتحقيق التوازن المالي في رؤية2030 بالإضافة إلى الحد من اقتصاد الظل وتعزيز قيم الشفافية ومكافحة التستر.

جاء ذلك خلال ورشة تطبيق ضريبة القيمة المضافة التي نظَّمتها الغرفة بالتعاون مع هيئة الزكاة والدخل أمس الأول بحضور نائب مدير فرع الهيئة بالقصيم أحمد الربدي الذي ثمّن تعاون الغرفة على إقامة هذا اللقاء التوعوي مع قطاع الأعمال. واستعرضت الورشة التي قدّمها ممثل إدارة ضريبة القيمة المضافة بهيئة الزكاة عبدالله العنزي المفاهيم الأساسية للضريبة والإطار القانوني لها والعمليات الخاصة باحتسابها وجاهزية التطبيق والعقوبات المترتبة على الالتزام والتهاون في تنفيذها, لافتاً إلى أن اللائحة حددت السلع والخدمات المعفاة أو التي هي خارج نطاق الضريبة وكذلك التي قيمتها الضريبية صفر. موضحاً أن الحد الأدنى الإلزامي للتسجيل في الضريبة يكون للأنشطة التي تزيد توريداتها عن 375 ألف ريال.

المصدر



اترك تعليقاً